Univers Bounaceur
فضاء الحوار ومنتدى الابداع

ابقار برازيلية ام جواميس خلوية ؟اية تداعيات ؟

 ابقار برازيلية ام جواميس خلوية ؟اية تداعيات ؟
مشاركة الموضوع

ذ . بوناصر المصطفى

لم يسلم أي مشروع الحكومة الاجتماعية من سمة ارتجال القرارات لمعالجة النقص الحاد في اللحوم الحمراء عمدت الى استيراد شحنة من الأبقار المستوردة من البرازيل، الا ان وصولها وما صاحبه من احداث شاذة كهرب أحد الجواميس من المجزرة والهلع الدي اثاره بشوارع الرباط شكل مادة دسمة لنشطاء مواقع التواصل الاجتماعي مما جعل البعض اعتبارها من شكلها المقرف وردة فعلها في المجزرة من سلالة الجواميس الخلوية.

فهده السلالة من الابقار تفضل الحياة البرية وتنتشر بكثرة في بعض بلدان أفريقيا جنوب الصحراء وآسيا وفي كثير من بلدان أميركا الجنونية،

كل هده الاحداث لن تشفع للحكومة للإنصات لنبض الشارع فعمدت الى إعطاء الضوء الأخضر لشحنة جديدة من هده من الأبقار البرازيلية قدرت ب 2800 رأس مخصصة للذبح.

كان لمقاطع الفيديو التي بثها الإعلام العمومي المحلي وانتشاره على نطاق واسع في شبكات التواصل الاجتماعي قد أثار تساؤلات عديدة وسط المغاربة عن طبيعة هده السلالة من الأبقار المستوردة، نوعيتها جودة لحومها، وظروف استقدامها مما اثار نقاش وجدل في الساحة الإعلامية والسياسية.

في هدا الصدد اكدت بعض التعليقات، على المنصات الاجتماعية ان السبب لا سيترادها هو انخفاض سعرها الدي لا يتجاوز دولارين بالبرازيل.

ارتفع منسوب جدل النشطاء مع الشحنة الأخيرة بالتنديد أحيانا وبالسخرية أحيانا اخرى، إذ قال مدونون إن هذه السلالة من الأبقار لا تصلح للذبح فشرطة البرازيل تخصصها للقيام بدوريات التمشيط والنقل، موجهين انتقادات للسياسة الحكومية في مجال الأمن الغذائي.

في المقابل، التزمت الحكومة المغربية الصمت بشأن السلالة المستوردة وما إن كانت من فصيلة الجاموس، لكن تصريحات مسؤولين في الوزارة الوصية أكدت أن عملية الاستيراد.

احترمت المعايير والشروط الصحية المفروضة من طرف المكتب الوطني للسلامة الغذائية.

استمرت الحكومة على نفس الوثيرة بإغراق السوق المحلية بالأبقار المستوردة غير ابهة بمضاعفات هده القرارات سواء على مستوى البعيد والتأثير الدي قد يحدثه اختلاط السلالات على مستوى الكيف او انعكاساته على سعر لحوم الابقار المحلية.

استمر المغرب في التوصل بدفعات اخرها أكثر من 15 ألف رأس من الأبقار المستوردة بكل من إسبانيا وفرنسا والبرازيل ودون أخرى من أميركا الجنونية

وتعليقا على عملية الاستيراد، قال وزير الفلاحة والصيد البحري والمياه والغابات المغربي، محمد الصديقي، في تصريحات إعلامية، إن وصول الشحنات يستغرق نحو شهر، وإن بطء وتيرة الاستيراد راجع إلى ارتفاع أسعار اللحوم الحمراء في السوق الدولية.

أفادت بعض المنابر بأن “عددا من الدول أوقفت استيرادها، كالتايلاند وإيران والأردن كلها دول اوقفت مؤقتا استيراد لحوم البقر من البرازيل، بسبب مخاوف جنون البقر مما أعاد السلامة الصحية للعجول البرازيلية المستوردة إلى واجهة النقاش في الأوساط المهنية، وبين عموم المغاربة.

في محاولة يائسة لطمأنة الراي العام افادت تصريحات بعض المختصين أن شحنة الابقار البرازيلية خالية من أي مرض، سواء كان جنون البقر أو غيره ز أن المسار الذي تمر به هذه الأبقار في طريقها إلى المجازر، دقيق جداً، وتخضع لعدة تحاليل مخبرية أثبتت كلها خُلوّها من أي أنواع من الأمراض.

كما اضطر الناطق الرسمي باسم الحكومة المغربية، مصطفى بايتاس، لطمأنة المغاربة بدوره، بالقول: “هذا الموضوع لا تساهل فيه. جميع المنتجات التي يتم استيرادها ببلادنا مطابقة للجودة، وتخضع لمستويات متعددة من الرقابة والاختبار”.

كل هده الدفوعات لم توقف الجدل حيث قاطعت جمعية الجزارين بالرباط هده الابقار وشككت في جودتها.

+ فهل الحكومة التزمت بالتعاقد اجتماعيا مع المواطنين في جودة المواد والخدمات المقدمة إليهم؟

+ ام ان عنوان الدولة الاجتماعية ما هو الا نوع من أساليب استمالة الكتل الانتخابية؟

0إعادة النظر

إقرأ أيضاً ...

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *